الأخبار وزارة الثقافة تطلاق صفحتها الرسمية باللغة الإنكليزية بالضغط على English    السيد وزير الثقافة يحدد يوم الخميس من كل أسبوع للقاء المواطنين من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الثانية عشر ظهراً.   تعلن وزارة الثقافة عن تمديد تاريخ قبول طلبات الترشح لجائزة الدولة التشجيعية في مجالات: الفنون و الآداب والنقد الأدبي والفني وذلك لغاية 20/10/20   قناة وزارة الثقافة على يوتيوب www.youtube.com/user/syriamoc   وزارة الثقافة تطلق أهدافها الوطنية التي تنص على بناء فكر الإنسان ورعاية الإبداع والمبدعين و رعاية التراث المادي واللامادي.   الرئيس بشار الأسد يصدر المرسوم التشريعي رقم 62 للعام 2013 القاضي بتطبيق أحكام قانون "حماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة".   للاطلاع على نشاطات المراكز الثقافية يمكنكم الدخول إلى أنشطة المراكز الثقافية    تنوه وزارة الثقافة إلى أن جميع مطبوعات الهيئة العامة السورية للكتاب متوفرة بنسخ الكترونية على موقعي الوزارة والهيئة "www.moc.gov.sy , " www.syrbook.gov.sy    وزارة الثقافة تعفي أبناء الشهداء من رسوم التسجيل في كل معاهد الثقافة الشعبية وبصورة دائمة    للراغبين بمتابعة اخبار ونشاطات وزارة الثقافة باللغة الانكليزية يرجى الضغط على خيار English     
    English   2017/06/28       الصفحة الرئيسية       لمحة عن سورية        اتصل بنا     info@moc.gov.sy  

دار الاسد للثقافة وال

الأيام الثقافية الهندية في سورية        -     عدد القراءات : 550
 

الثقافة بكافة أشكالها وفروعها ومنتجاتها، هي الشكل الأرقى للحوار بين الأمم والبلدان، وهي النهج الأسمى للعلاقات المتبادلة، وانطلاقا من أهمية تفعيل التبادل الثقافي افتتح السيد وزير الثقافة الأستاذ محمد الأحمد وسعادة سفير جمهورية الهند بدمشق مان موهان بنوت مساء اليوم الاحد 9/4 فعالية "الأيام الثقافية الهندية في سورية" وذلك في دار الأسد للثقافة والفنون.
وانطلقت الفعالية بافتتاح معرض للصور تحت عنوان " علاقة حب " يضم مجموعة صور لجبال الهيملايا من مقتنيات الصور الشخصية للسفير الهندي، وتلاها معرض للكتاب يضم مجموعة من الكتب التي تتحدث عن ملاحم هندية، وقصص واشعار مترجمة للغة العربية، بالإضافة لكتب من اصدار وزارة الثقافة، وكتب لأدباء عرب تحدثوا عن الهند وحضارتها.

وتحدث السيد وزير الثقافة الأستاذ محمد الأحمد بكلمة في حفل الافتتاح عن الصداقة بين الشعبين الهندي والسوري التي تغوص عميقاً في التاريخ إلى أيام درب الحرير التي مرت عليها القوافل الهندية و السورية، ناقلة البضائع بين البلدين، وقبل ذلك عبر الحكايات والأساطير الهندية والسورية، والتي تلتقي وتتشابه في مضمونها و مفرداتها.
وتابع السيد الوزير لقد خضنا معا غمار النضال ضد الاستعمار وحصلنا على الاستقلال بفضل جهود وكفاح شعبينا معا، وتكاتفنا في حركة عدم الانحياز من اجل طريقنا المستقل بعيدا عن اي ولاء خارجي ومعا نخوض الان الحرب على الارهاب الذي يهدف الى تقويض بيتنا الداخلي وسلامة شعبنا.

وتحدث وزير الثقافة عن الهند بانه بلد متعدد الأديان والأعراق ذو حضارة عريقة وهو يضرب مثلا للعالم أجمع عن أ، التعددية القومية والمذهبية تمنح القوة إلى أي شعب وليست أبدا مصدر ضعف، والحال في سورية كان دائما كذلك وسيظل مهما حاول الحاقدون ايقاع الفتنة بين مكونات هذا الشعب.

وفي الختام عبر السيد الوزير عن سعادته لإقامة هذه الايام الثقافية الهندية لأننا تجمعنا رغبة واحدة في جعل هذا العالم خاليا من الحروب والظلم، وجعل الثقافة في كافة فروعها وأشكالها هي الشكل الأرقى للحوار بين البلدان وهي النهج الأسمى للعلاقات المتبادلة فيما بينها. "اعتقد أن هذا الاسبوع سيكون خطوة جميلة على طريق تحقيق هذا الحوار الثقافي والإنساني الخلاق بين شعبين تربطهما هموم وطموحات مشتركة .
وانطلق العرض الفني الراقص "الأوديسي" الهندي الكلاسيكي، وقدمته الراقصة الهندية جنهابي بيهارا رافقها أربعة عازفين، بمهارة تعبير عالية، وبحركات رائعة لاقت اعجاب الجمهور. والرقصات هي "بنشابوتا وراجشري بالافي و مدهوراستاكا وفارسافيسارا وياهي مدهافا وهانسادواني بالافي". وألقى د. منذر محمد قصائد شعرية لمجموعة شعراء هنود، ليفتتح بعدها العروض السينمائية لفلم كاسبا(المدينة). 
بدوره سفير جمهورية الهند عبر عن سعادته لإقامة الأيام الهندية في دمشق وخاصة في هذه الظروف، وأكد بأن قدوم ستة فنانين من الفرقة الكلاسيكية الهندية إلى سورية للمشاركة في هذا الاسبوع الثقافي رغم كل الصعوبات التي تعيشها سورية، يظهر عمق العلاقات بين البلدين. 
وتابع بانوت نأمل أن تكون هذه الاحتفالية التي جاءت من الهند إلى سورية رمزا لعودة السلام لهذا البلد المتنوع الثقافات والحضارات، والذي تعايشت وتتعايش فيه جميع الثقافات في سورية كالأرمنية والسريانية وبالإضافة إلى الكثير.

وتمنى سفير الهند عودة السلام إلى سورية في أسرع وقت حتى يستعيد الشعب السوري نشاطه. 
وأكدت الفنانة بهيرا أنها تحظى مع فرقتها بتجربة ممتعة لزيارتها سورية حيث وجدت فيها منذ وصولها أمس الجمال وكرم الضيافة والترحاب على الرغم من الظروف التي تمر بها. هذا وتستمر الأيام الثقافية الهندية لغاية 14 نيسان في دمشق و13 نيسان في اللاذقية و 15 نيسان في حمص.


جوني ضاحي - عمار السيد 
تصوير طارق السعدوني

  طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى أعلى الصفحة

   اتصل بنا/ حول سوريا/ سجل الزوار/
: info@moc.gov.sy
جميع الحقوق محفوظة - © 2005 - Powered by Platinum Inc